غدا سأعود

  بالأمس قسرا هاجرت

وغدا سأعود،

لحضن أمي الودود

لحضن وطني سأعود

 

لخبز أمي وعبق العود

 

لشعب حقق حلما، سأعود.

 

 

سأزور قبور الجدود

 

 

 

سأسجد في المحراب

 

 

 

الذي لم أصلي فيه منذ عقود

 

 

 

و فيه أشكر ربي

 

 

 

في كل قيام وسجود.

 

 

 

وفي بستان جدي

 

 

 

سأقطف الورد

 

 

 

وأتذوق العنقود

 

 

 

سأعود لشعب صنع ثورة

 

 

 

لا نظير لها في العهود.

 

 

 

شعب لم يدرك مناه

 

 

 

رغم كل الوعود.

 

 

 

شوقي و حنيني

 

 

 

أبثه لكل ودود.

 

 

 

فالإنسان أسمى

 

 

 

كائن في الوجود

 

 

 

كرمه الواحد المعبود.

 

 

 

فبادر أيها الإنسان بالسجود

 

 

 

لمن لا يخلف العهود.

 

 

 

لينعم شعبي بحرية

 

 

 

وحب وسلام ... لعقود.

 

 

 

يا شعب صبرا،

 

 

 

إن الله في الوجود.

 

 

 

فلا ظل في تونسنا،

 

 

 

...ممر لقلب حقود...

 

 

 

 

 

 

 

2011 منصف بربوش مونتريال 11 حزيران

 

 

{fcomment}